اتحاد الوطني الارباب العمل الموريتانيين يحضر للايام التشاورية بين القطاعين العام والخاص ع

صورة من وفد اتحاد ارباب العما الموريتانيين في باريس

 الصدي /وما :تميزت المحطة الثانية من اللقاءات التحضيرية للأيام التشاورية بين القطاعين العام والخاص ، الذي سينظمه الإتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين يومي 29 و 30 أكتوبر المقبل، بلقاء جمع وزير التجارة والسياحة السيد سيد أحمد ولد محمد ووزير وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي السيد الداه ولد سيدي ولد أعمر طالب والوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والصناعة المكلف بترقية الاستثمار والتنمية الصناعية السيد احبيب ولد حام ، مع اتحاديات التجارة والسياحة والمخابز والحلويات بالإتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين .

وكان اللقاء فرصة لوزير التجارة والسياحة السيد سيد أحمد ولد محمد لاستعراض سياسة القطاع وبرامجه المستقبلية .

وبدوره أعرب وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي السيد الداه ولد سيدي ولد أعمر طالب ، عن استعداد قطاعه لمواكبة الإتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين ، في مختلف الأنشطة والجهود التي سيقوم بها ، في إطار تنمية القطاع الخاص والإقتصاد الوطني بشكل عام .

أما الوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والصناعة المكلف بترقية الاستثمار والتنمية الصناعية السيد احبيب ولد حام ، فأبرز أهمية القطاع الخاص بالنسبة للتنمية الأإقتصادية مبينا في هذا السياق المهام الموكلة إليه في مجال العمل على رفع النمو.

وبين الدور المحوري للدولة في خلق المناخ المناسب للإستثمار وتقديم كل التسهيلات الضرورية للمستثمرين .

من جانبه أكد رئيس الإتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين السيد محمد زين العابدين ولد الشيخ أحمد ، على استعداد هيئته للإسهام في التنمية الإقتصادية وان تكون شريكا يعول عليه كفاعل اقتصادي كبير.

ودعا إلى تطوير الصناعات التحويلية من أجل رفع نسبة الناتج الداخلي الخام للإقتصاد الوطني وانتهاز الموقع الجغرافي لموريتانيا كبوابة بين إفريقيا والعالم العربي وقربها من أوروبا وأمريكا .

كما تحدث بالمناسبة رؤساء اتحاديات التجارة والسياحة والمخابز والحلويات ، حيث استعرضوا مختلف مشاغل واهاتمامات هذه الإتحاديات .