اتحاد طلابي : نتضامن مع زملائنا في مصر ونحمل السفارة والوزارة مسؤولية سلامتهم

شعار

قررت السفارة الموريتانية بمصر في حلقة جديدة من مسلسل “احتقار الطلاب الموريتانيين في الوطن والخارج ” الامتناع عن تسجيل الطلاب الجدد القادمين من الوطن ؛ وذلك بعد أن قبلت الجامعات المصرية تسجيلهم ولم يتبقى غير امضاء الملحق الثقافي بالسفارة الموريتانية ، حيث قضى الطلاب الموريتانيون فى مصر قرابة شهرين من المفاوضات ولكن للأسف لم يلقوا اَذانا صاغية ولا تجاوبا او تعاونا من طرف السفارة ..

نتتيجة لكل ذلك التجاهل دخل طلابنا بمصر صباح يوم الثلاثاء 19/09/2017 في اعتصام مفتوح أمام السفارة الموريتانة ، وبدل الإستجابة لمطالبهم قامت السفارة باستدعاء الشرطة لفض الإعتصام ؛ وهو أمر يذكر فينكر _

إننا في اتحاد الطلبة الوطنيين وإزاء هذه الإنتهاكات الخطيرة التي يراد منها النيل من الطلاب الموريتانيين و التنكر للحقوق المشروعة نسجل ما يلي :

1- تضامننا التام مع طلابنا في مصر وتحميلنا السفارة ووزارة التعليم العالي المسؤولية التامة عن سلامة الطلاب الوطنيين .

2- مطالبتنا الفورية للقائمين على قطاع التعليم العالي أن يستجيبوا لمطالب الطلاب ويطلقوا سراح المنح والمساعدة الاجتماعية .

3- دعوتنا لكافة القوى الحية لتحمل مسؤوليتها إزاء القضية الطلابية التي تجاوزت كل حدود المأساة و الظلم .

 

اتحاد الطلبة الوطنيين