الجمعية الموريتانية لتطوير البحث العلمي تنظم أول ايام للبحث العلمي الأكاديمي في موريتانيا

الصدى – متابعات /

البحث العلمي “الفرص والتحديات” هي الإشكاليات العلمية والأكاديمية التي ناقشتها الأيام العلمية حول اليات مناهج البحث العلمي وطرق النشر الأكاديمي لصالح الأساتذة والباحثين الموريتانيين في كل من كلية الطب ومعهد معالم للتدريب والاستشارات.

أشرف على جلسات التدريب الأستاذ الدولي والناشر العلمي البرفسور جورغ هكلباخ صاحب التجربة الاستثنائية حيث نشر حتى الان 300 مقال علمي وقدم حوالي 400 محاضرة دولية.

نظمت ايام البحث العلمي من طرف الجمعية الموريتانية لتطوير البحث العلمي بالتعاون مع كلية الطب وجامعة موريتانيا العصرية.

وفي كلمته بمناسبة افتتاح أيام البحث العلمي في موريتانيا أكد رئيس الجمعية السيد د.محمد لمين ولد الشيخ إبراهيم ان “إشكاليات البحث العلمي سؤال معقد ضبابي المفهوم نظري في أحسن احواله صعب في أسهل تأويلاته. وأصعب منه عوائقه في غياب القيادة والتمويل والتأطير والتنظيم والتنسيق بين المؤسسات الأكاديمية وعدم وجود الكادر الميداني المختص”

 وأضاف رئيس الجمعية انه “في هذه السياقات رات الجمعية الموريتانية لتطوير البحث العلمي النور بجهود فريقها الديناميكي من مختلف الخلفيات العلمية والأكاديمية”

ختاما تهدف الجمعية الموريتانية لتطوير البحث العلمي للمشاركة في الجهود الوطنية والدولية الرامية إلى تطوير البحث العلمي في موريتانيا وذلك من خلال:

  1. تنظيم وإنعاش أيام علمية ودورات تدريبية في مختلف المجالات العلمية
  2. إنشاء مجلة علمية لنشر المقالات والتقارير العلمية.
  3. إنشاء ومتابعة وتقييم وتطوير المشاريع البحثية في مجالات الصحة, التعليم, البيئة .
  4. خلق وسط تفاعلي متعدد الاختصاصات العلمية
  5. مواكبة وتأطير الباحثين الشباب ودعم اندماجهم في البيئة المهنية
  6. تقوية العمل المشترك بين مختلف الفاعلين الوطنيين في الحقل العلمي
  7. خلق روابط مهنية مع مختلف الفاعلين المختصين في الدول النامية