السناتور ولد غده يعلن اختفاء الرقيب محمد ولد محمد أمبارك

السناتور المعارض محمد ولد غده

أعلن السناتور المعارض محمد ولد غده عن خشيته أن يكون الرقيب محمد ولد امبارك الذي ظهر معه قبل ايام في تسجيل يتعلق برصاصة الطويلة ، قد اختفى او اعتقل من طرف السلطات الامنية والعسكرية في البلاد

وكتب السناتور ولد غده على صفحته على الفايسبوك ما نصه :

 الرقيب الشجاع محمد ولد محمد أمبارك أكد علي مرارا انه اذا لم يتصل بي كل عشر ساعات فمعنى ذالك انه تعرض للإعتقال او مكروه ما، الآن وقد مرت اربع وعشرون ساعة على اخر اتصال له بي فقد بدأ القلق ينتابني واخشى ان يكون قد تعرض للإعتقال او الخطف .

وفي هذا المقام اطلب من كل من يمكن ان يحصل على معلومات عنه ان يطمئنني عليه وأخص بذكر والدة ابنه التي أريدها ان تتصل بي عبر الفيس بوك او ترسل الي رسولا ، فقد اخبرني عند الوداع ان له ابنا صغيرا و اصتوصاني به خيرا إن هو تعرض لمكروه ,دعواتكم له.

——————-

سألت الرقيب عن أسباب مجيئه لي ولماذا قرر الكلام فأجاب بإختصار في التسجيل التالي :