المرصد الموريتاني لحقوق الانسان ينتقد ظروف اعتقال السيناتور ولد غده (بيان)

السناتور المعتقل محمد ولد غدة

تابعنا في المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان ما تعرض السناتور محمد ولد غدة منذ اعتقاله في العاشر من الشهر الجاري حيث اكتنفت عملية اعتقاله الكثير من المخالفات والخرقات القانونية فانتهكت حصانته البرلمانية وقضى أسبوعا كاملا في وضعية اختطاف لا علم لذويه بمكان محبسه هذا فضلا عن حرمانه من اللقاء بأفراد عائلته ومحاميه والنفاذ الفوري للعدالة إلى غيرها من الضمانات الحقوقية الأساسية التي تنص بنود الدستور والمواثيق القانونية على تطبيقها في أي مواطن فور الحرمان من الحرية, وفي السياق نفسه سجلنا ما كان النواب و الصحفيون والنقابيون عرضة له على يد شرطة الجرائم الاقتصادية من توقيف و استجواب يتنافى وحرية الرأي والتعبير المكفولة .

 

إن المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان وأمام هذه الوضعية يسجل ما يلي:

 

1- أن هذا النوع من الممارسات يزيد من المخاطر والتهديدات لحرية الرأي ويشكل تراجعا عن سقف الحريات العامة في البلد

 

– 2- أن ما تم يعد انتهاكا لحرمة أشخاص ومؤسسات من طرف جهات كان ينبغي أن تكون ضامنة للحريات و للحقوق الأساسية كما هو مرسم دستوريا وقانونيا.

 

عن المرصد : الرئيس عبد الله ولد بيان