“المستشفيات الجديدة في دبي مجهزة وفق آخر النظم والتقنيات لاستقبال السياحة العلاجية”

الصدى – “ايتوس واير”

أثناء زيارة رسمية لرئيسة الجمعية الصينية الدولية للصحة

 أكد مستشفى الإمارات جميرا، الصرح الرائد في مجال الرعاية الطبية، والتي تملكها مجموعة (كيه  بي بي أو)، من جديد، التزامها بتقديم خدمات طبية إلى السياح، ومنهم الصينيين الذين تزداد أعدادهم لأغراض العلاج الخارجي.

 

وقال برامود بالاكريشنان، الرئيس التنفيذي لمجموعة الإمارات للرعاية الصحية، إن مستشفى الإمارات في جميرا، تهدف إلى دعم التزام إمارة دبي بتقديم خدمات رعاية صحية على طراز عالمي للسياح والزوار الصينيين.

 

واضاف في أثناء زيارة رسمية، واجتماع مع دكتورة جيا شياو فانغ، رئيس الجمعية الصينية الدولية للصحة والسياحة الطبية، وهي أكبر منصة في الصين للسياحة الصحية والعلاجية: “يشرفنا أن نرحب بالدكتورة جيا شياو فانغ في مستشفانا الجديد، ونحن ملتزمون بتقديم علاجات ومنشآت على طراز عالمي، ليس فقط للمرضى المحليين، بل وللسياح أيضاً. فقد تحولت دولة الإمارات عموماً، وإمارة دبي على وجه الخصوص، ببنيتها التحتية وأطبائها المؤهلين وجودة خدماتها التي تعد الأفضل، إلى مركز للسياحة الطبية، ونحن في مستشفى الإمارات نهدف إلى تعزيز هذا الوضع إقليمياً ودولياً”.

 

تجدر الإشارة إلى أن مستشفى الإمارات جميرا، وهي منشأة طبية بسعة 100 سرير، وتملكها مجموعة (كيه  بي بي أو)، التي يقع مقرها في أبو ظبي، افتتحت في أكتوبر 2017، وأضيف إليها مؤخراً قسم التوليد وقسم طب الأطفال ووحدة العناية المركزة لحديثي الولادة ووحدة رعاية الرضع ذوي الاحتياجات الخاصة وقسم الأشعة وغرفة طوارئ.

 

وقد حققت دبي أكثر من 1.4 مليار درهم من قطاع السياحة الطبية، حيث بلغ عدد السياح الذين زاروا الإمارة في العام الماضي نحو326,649  سائحاً وفقاً لهيئة الصحة بدبي. كما لوحظت زيادة كبيرة في أعداد السياح القادمين من الصين لزيارة الإمارات، حيث يتطلع العديد من المسافرين الصينيين إلى دولة الإمارات وغيرها من الوجهات في الشرق الأوسط للحصول على رعاية صحية أفضل.

 

وقالت دكتورة جيا شياو فانغ: “نحن لسنا معجبين بمرافق الرعاية الصحية المتقدمة فحسب، ولكننا أيضاً منبهرين بالخدمات المتخصصة التي يقدمها المستشفى. وأثق أن هذه الزيارة ستكون بمثابة قناة لتشجيع المواطنين الصينيين على السفر إلى الإمارات، للحصول على أفضل خدمات الرعاية الصحية.”

 

تضرب دبي مثالاً ممتازاً لمدينة تستهدف بقوة السياحة الطبية والعلاجية، وذلك وفقاً لخطتها التي تركز على أهمية جذب أكثر من نصف مليون وافد بحلول عام 2020. وتساعد مبادرة ’تجربة دبي الصحية‘ التي أُطلقت العام الماضي –وهي مبادرة مشتركة بين هيئة الصحة بدبي، ودائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، وغيرها من الهيئات الحكومية- المسافرين في حجز الرحلات الجوية والإقامة وحزم العلاج الطبي في مستشفيات دبي وعياداتها.

 

*المصدر: “إيتوس واير”