قيادي في حركة “افلام”: إذا أراد غزواني أن يكون مفيدا عليه أن يأخذ مسافة من عزيز

الصدى -متابعات/

السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، رئيس الجمهورية

قال القيادي في جبهة “أفلام”، كاو توري”، في مقابلة مع صحيفة سينغالية، انه “لا ينتظر كبير شيء من الرئيس غزواني بعد أن صرح الناطق الرسمي باسم الحكومة ان نظامه ليس إلا امتدادا لنظام محمد ولد عبد العزيز”. وأضاف كاو توري: “جميع الموريتانيين يأملون في أن يكون تصريح المتحدث باسم الحكومة مجرد زلة لسان أو مجرد خطأ إعلامي بسيط، ففي الحقيقة الكل ينتظر قطيعة فعلية بين النظام الجديد والنظام السابق”.
وقال كاو توري: “إذا كان ولد الغزواني يريد أن يكون مفيدا لموريتانيا عليه أن يتحلى بالشجاعة في أخذ مسافة من نظام ولد عبد العزيز فيدشن مرحلة جديدة مبنية على مصالحة الموريتانيين مع أنفسهم عبر حوار صريح ومفتوح”.
وتساءل كاو توري: “هل سيتمكن غزواني من التخلص من الشائعة المشينة التي تلاحقه والتي مفادها أنه مجرد ظل لعزيز؟ وهل بإمكانه أن يصلح ذات البين بين الدولة والمظلومين والمقصيين على يد النظام السابق؟”.

ترجمة العلم