لجنة الأزمة بمجلس الشيوخ ترد على تصريحات الرئيس عزيز تدخل في اعتصام مفتوح

نظمت لجنة متابعة الأزمة في مجلس الشيوخ نقطة صحفية زوال اليوم الأربعاء 2 أغشت 2017 بمبنى المجلس تحدث في بدايته رئيس اللجنة الشيخ ولد حننا شيخ باسكنو شاكرا الصحفيين الحاضرين الذين لبوا دعوة اللجنة من أجل إطلاع الرأي العام على بعض الأمور.

وأضاف ولد حننا أن البلاد تعرف أزمة خطيرة نتيجة ما اعتبره إصرار النظام على تمرير التعديلات الدستورية الغير قانونية والغير توافقية والتي سبق وأن تم رفضها من طرف البرلمان، وهو ما أدى إلى احتقان يعتبر القمع وما يجري في الشارع أكبر دليل عليه، حيث سبق وأن نددت اللجنة بحالات القمع المسجلة والتي وصلت حد الاعتداء على برلماني وضرب السياسيين رغم أنهم لا يشكلون أي تهديد للأمن، وذلك ما يمثل مؤشرا على تراجع خطير في الحريات حسب قوله.