موريتانيا تبحث تطوير التعاون مع المنظمة العربية للتنمية الزراعية

الصدى – و م أ /

وزيرة الزراعة السيدة لمينة بنت القطب ولد امم مع البروفوسير ابراهيم آدم أحمد الدخيري، المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية

عقدت وزيرة الزراعة السيدة لمينة بنت القطب ولد امم، صباح اليوم الاحد بمكتبها في نواكشوط جلسة عمل مع البروفوسير ابراهيم آدم أحمد الدخيري، المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية الذي يقوم بزيارة عمل لبلادنا على رأس وفد من المنظمة .

 

وتناول الاجتماع-الذي حضره الأمين العام لوزارة الزراعة السيد احمدو ولد بوه وعدد من كبار المسؤولين بالوزارة- مشروع زراعة الاعلاف الخضراء وانبيكت لحواش،حيث يعمل قطاع الزراعة مع المنظمة العربية للتنمية الزراعية منذ سنتين على بلورة مشروع نموذجي لزراعة الاعلاف في هذه المنطقة.

 

وستقوم المنظمة في اطار التنسيق القائم بينها ووزارة الزراعة با نشاء نظام ري حديث يتكون من شبكة ري بالرش والري بالتنقيط والري الفقاعي بكافة مستلزماته على مساحة 20 هكتارا.

 

كما ستقوم بزراعة الاعلاف والخضروات والاشجار المثمرة ومصدات الرياح وادخال الميكنة الزراعية المناسبة للتحضيرات الحقلية اضافة الى ادخال محاصيل علفية جديدة تتلاءم مع بيئة المنطقة.

 

وتناول الاجتماع الدعم الفني للمركز الوطني للبحث والتنمية الزراعية في اطار برنامج بذور القمح ،حيث مكنت تجربة ادخال هذا المحصول في القطاع المروي والتوسع فيه من تحديد الاصناف ذات المردودية العالية والتي تتلاءم مع الظروف المناخية للبلد.

 

واستعرض الاجتماع الدعم الفني لقطاع الزراعة في مجال انتاج بذور الارز والتنويع الزراعي ” الخضروات والاشجار المثمرة” ودراسة المقدرات الزراعية والحيوانية والسمكية لمجموعة دول الساحل، اضافة الى التشاور حول برمجة ندوة الاستثمار لا براز ما تتوفر عليه موريتانيا من مقدرات هامة في المجال الزراعي.