نقابة الصحافة الالكترونية تهدد بمقاطعة المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة

أكدت نقابة الصحافة الالكترونية الموريتانية في بيان صادر عنها اليوم، تعرّض عدد من الصحفيين الى الاهانة، والمنع من حضور تغطية المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة على يد الناطق الرسمي باسمها.

وأضافت النقابة أن الناطق الرسمي باسم الحكومة، وفي تعد خطير على حق الجمهور في الوصول الى المعلومة، وحق الصحفي في نقل تلك المعلومة إليه، قام بتنصيب نفسه كهيئة ضبطية وسلطة قضائية، لتوزيع “المهنية” على الصحفيين وهيئاتهم الإعلامية.

واتهمت النقابة، الناطق باسم الحكومة، بتصفية حساباته مع الزملاء الصحفيين، خاصة، آبيه ولد مولود، المدر الناشر لموقع أخبار الوطن، وعبد المجيد ولد إبراهيم، المدير الناشر لموقع نوافذ.

ودعت النقابة الزملاء الصحفيين، إلى مقاطعة المؤتمر الصحفي الأسبوعي القادم للحكومة، كتعبير رمزي عن أسلوب القمع الجديد، إذا لم يتم رفع الظلم عن زملائهم.

وأكدت النقابة على الاحتفاظ بحقها في التصعيد، إذا لم يتراجع الناطق الرسمي باسم الحكومة عن قراره الظالم.

كما دعت النقابة، وزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، باعتبارها جهة وصية على الإعلام، الى وضع معايير موضوعية وعادلة تحدد الضوابط والالتزامات الكفيلة لحضور المؤتمر الصحفي، والعمل على رفع الظلم عن الزملاء المبعدين منه.

المكتب التنفيذي