وزيرة التجارة تشرف على اختتام الموسم السياحي لسنة 2018 -2019

الصدى – وما/

أشرفت وزيرة التجارة والصناعة والسياحة السيدة خديجة أمبارك فال مساء اليوم السبت في نواكشوط على اختتام الموسم السياحي لسنة 2018-2019.

 

وثمنت الوزيرة الدور الذي لعبته الاستراتيجية الامنية التي وضعها الحكومة بتوجيهات من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في إعادة الاهتمام من طرف الشركاء السياحيين التقليديين لقطاع السياحة

 

وأشادت بجهود الفاعلين والأدلاء السياحيين ومختلف الشركاء في سبيل انجاح هذا الموسم الذي بلغت رحلاته عبر الموريتانية للطيران 26 رحلة سياحية بين أوروبا وموريتانيا.

 

واضافت أنه بفضل تضافر جهود جميع المتدخلين في القطاع من إدارة وقطاع خاص وشركاء سياحيين وصل العدد في هذا الموسم إلى 4000 سائح مقارنة ب 1500 في الموسم الماضي، مبينة أن هذه النسبة التي تشكل زيادة 66 في المائة تبقى دون الطموح الذي وضعت من أجله الاستراتيجية.

وأكدت الوزيرة أن القطاع سيواصل دعم وتأطير المبادرات الفاعلة في هذا المجال.

 

وبدوره استعرض مدير المكتب الوطني للسياحة السيد محمد محمود ولد اب ولد أن حصيلة هذا الموسم وواقع وآفاق السياحة في موريتانيا ، مؤكدا ان القطاع وضع مؤخرا استراتيجية طموحة لتطوير السياحة .

 

واشاد بجهود الفاعلين في هذا المجال في تطوير السياحة بصفة عامة منوها بالدور الذي لعبه تطوير البنى التحتية في كل من نواكشوط وأطار بالاضافة إلى المدن التارخية في إنجاح هذا الموسم.

 

حضر حفل الاختتام الوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والمالية ومديرة ديوان الوزير الاول وعدد من أطر القطاع.