وزير التهذيب يستقبل التلاميذ الذين سيمثلون موريتانيا في التصفيات النهائية لمشروع تحدي القراءة العربي

الصدى- و م أ /

وزير التهذيب يستقبل التلاميذ الذين سيمثلون موريتانيا في التصفيات النهائية لمشروع تحدي القراءة العربي

  استقبل وزير التهذيب الوطني السيد اسلمو ولد سيدي المختار زوال اليوم الجمعة التلاميذ الذين سيشاركون في التصفيات النهائية لمشروع تحدى القراءة العربي بدولة الامارات العربية المتحدة لنيل جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم التي ستبدأ من يوم ال 18 من الشهر الجاري بدوبي .

 

وخلال هذا اللقاء حث السيد الوزيرالتلاميذ على تمثيل بلدهم بصورة جيدة باعتبارهم يمثلون بلدا عرف في المشرق العربي وفي اصقاع العالم بالتميز في الاخلاق والآداب وعلوم اللغة العربية بكافة اغراضها الشعرية والنثرية حتى سميت موريتانيا ببلد المليون شاعر.

 

وحثهم على مضاعفة الجهود لاحتلال المركز الاول في التصفيات النهائية للانسجام مع الآمال المعلقة عليهم وطنيا ودوليا، منوها في هذا الصدد بالفريق المشرف على مراحل هذه المسابقة وإدارتها بصورة شفافة وعادلة.

 

وافسح السيد الوزير المجال لملاحظات التلاميذ وذويهم حول السبل الكفيلة بانجاح مهمتهم.

 

وفي الاخير تدخل المنسق العام لمشروع تحدي القراءة العربي في موريتانيا السيد الطاهر ولد احمد فاكد أن وزارة التهذيب الوطني حرصت على نجاح هذه المسابقة التي مرت على اربعة مراحل على المستوى المدرسي والمقاطعي والجهوي والوطني، مضيفا ان سر نجاحها يكمن في عدم تدخل الوزارة فيها وإعطاء الوزير التعليمات بضرورة مراعاة العدالة والشفافية في كافة مراحلها.

 

تجدر الاشارة ان المسابقات المنظمة في اطار هذا المشروع بدأت من السنة الدراسية 2015،2016 حيث شارك فيها 39 ألف تلميذ في حين شارك في المسابقة المتعلقة بالسنة الدراسية 2016،2017 ما مجموعه 250 ألف تلميذ تم انتقاء العشرة الاوائل منهم للمشاركة في هذه التصفايات.

 

وجرى الاجتماع بحضور الامينة العامة للوزارة السيدة امعيزيزة بنت محفوظ ولد كربالي.