أحد مشايخ الطريقة التيجانية في السينغال في ضيافة رئيس الجمهورية

الصدى – وما/

الشيح آمادو التجاني با خلال استقباله من طرف الرئيس

 استقبل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز  الثلاثاء بالقصر الرئاسي في نواكشوط الشيح آمادو التجاني با، أحد مشايخ الطريقة التيجانية في السينغال والوفد المرافق له.

 

وبعيد اللقاء، أدلى السيد محمد السراج، متحدثا باسم الشيخ بتصريح للوكالة الموريتانية للأنباء عبر فيه عن غبطته وفرحه بزيارة موريتانيا وعن امتنان وسعادة الشيخ آمادو التجاني با باستقباله من طرف رئيس الجمهورية وبالعناية والحفاوة التي أحاطه بها، مشيرا إلى الروابط الروحية والتاريخية بين الموريتانيين والسنغاليين الذين قال إنهم شعب واحد تربطه أواصر الأخوة والتاريخ والجغرافيا.

 

وقال إن رئيس الجمهورية استعرض خلال اللقاء، أهمية هذه الروابط وعمقها ورسوخها.

 

وجرت المقابلة بحضور السيد احمد ولد باهيه، مدير ديوان رئيس الجمهورية.