أمير الكويت يُهنئ قادة دول الخليج بالاتفاق حول حل الأزمة الخليجية

أمير الكويت الشيخ نواف الجابر الأحمد الصباح

الصدى – (CNN) /

 أعرب أمير الكويت الشيخ نواف الجابر الأحمد الصباح، الجمعة، عن سعادته وارتياحه للاتفاق حول حل الأزمة الخليجية، مُهنئا قادة دول الخليج على “تحقيق تلك الخطوة التاريخية”.

 

وأكد أمير الكويت، في بيان أوردته وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا)، “ارتياحه للإنجاز التاريخي الذي تحقق عبر الجهود المستمرة والبناءة التي بذلت مؤخرا للتوصل إلى الاتفاق النهائي لحل الخلاف الذي نشب بين الأشقاء، والذي أكدت من خلاله كافة الأطراف حرصها على التضامن والتماسك والاستقرار الخليجي والعربي”.

 

ووجه أمير الكويت التهنئة والتقدير لإخوانه “أصحاب الجلالة والفخامة والسمو لحرصهم على تحقيق تلك الخطوة التاريخية المباركة لخير أبنائنا وتحقيق تطلعاتهم، وإلى كافة الأصدقاء في العالم على دعمهم لجهود الوساطة التي قامت بها دولة الكويت والذي كان محل تقدير من جانبنا”.

 

وأشار الشيخ نواف الجابر الأحمد الصباح إلى جهود أمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر “الذي قاد تلك الجهود منذ اليوم الأول لنشوب الخلاف وأرسى قواعد الإتفاق لتبقى جهود سموه في أعماق وجداننا وفي صفحات تاريخنا”.

 

كما شكر أمير الكويت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على جهوده الداعمة لحل الخلاف الخليجي “التي تعكس التزام الولايات المتحدة الأمريكية في الحفاظ على أمن واستقرار المنطقة”.

رسالة  شكر للملك سلمان..

وفي ذات السياق وجه أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، شكره للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، على الجهود المبذولة في سبيل التوصل لـ”اتفاق نهائي” بهدف حل الأزمة مع قطر، وذلك في رسالة نقلت فحواها وكالة الأنباء السعودية الرسمية

 

ونقلت الوكالة أن أمير الكويت وجه شكره للعاهل السعودي على “ما بذلته المملكة العربية السعودية بقيادته الرشيدة وحنكته المعهودة في سبيل تحقيق الإنجاز التاريخي بالوصول إلى الاتفاق النهائي لحل الخلاف الخليجي”، حسبما جاء في الرسالة.

 

وأكد الشيخ نواف الأحمد الصباح أن “تمثيل المملكة العربية السعودية للأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين وجمهورية مصر العربية إنما يعكس المكانة المرموقة لها ودورها الرائد في سبيل السعي لدعم أمن واستقرار المنطقة وحرصها على التكاتف ووحدة الصف في ظل الظروف الدقيقة التي يعيشها العالم والمنطقة”، وفقا لواس.

 

وأضاف أمير الكويت قائلا: “إن ما تم التوصل إليه بين الأشقاء يعد إنجازا سيعيد لكياننا الخليجي وعملنا العربي المشترك وحدته وتماسكه في مواجهة التحديات التي تعصف بالعالم أجمع وبما يمكننا من العمل معا في سبيل تحقيق آمال وتطلعات شعوبنا المشروعة بالأمن والاستقرار والازدهار والرفاه”، حسب تعبيره.