إحتجاجا على عدم التشاور داخل الحزب …كتلة شبابية تعلن انسحابها من حزب الرباط وتنضم لحزب “حواء”

أعلنت مجموعة شبابية بقيادة الناشط السياسي أحمدو محمد المختا ر اتوينسي انسحابها من حزب الرباط بقيادة السيد السعد لوليد ،وذلك بعد تقييم معمق لأداء الحزب السياسي مؤخرًا ،الذي طبعه انعدام التشاور مع قواعد الحزب وأطره وفعالياته الشبابيه في قرارات هامة أصدرتها قيادة الحزب بصفة أحادية وكان آخرها مجموعة الترتيبات المعلنه اليوم  الجمعه05/11/2021،

 

و بناءًا على ماسبق تعلن الكتلة الشبابية المذكورة انسحابها من حزب ‘الرباط الوطني من أجل الحقوق وبناء الأجيال’ ، الذي كانت قد انضمت إليه في إطار دعم ومناصرة الرئيس السابق السيد محمد ولد عبد العزيز  ،

 كما تعلن الكتله مواصلة التنسيق والتشاور مع الفعاليات والكتل التي تتقاسم معها الرؤى والتوجهات التي ستعلي بإذن الله المصلحة العليا للشعب والوطن  وعلى رئسها الحزب  الوطني للنماء ‘حوا’ بقيادة الرئيسة سهلة منت أحمد زايد