إيران توجه طلبا عاجلا للولايات المتحدة الامريكية

وجهت السلطات الإيرانية طلبا عاجلا إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بشأن الأسلحة الكيميائية.

ونقلت وكالة تسنيم، مساء الخميس، عن السفير الإيراني الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي، دعوة بلاده، الولايات المتحدة، باعتبارها المالكة الوحيدة للأسلحة الكيميائية إلى تدمير أسلحتها، على وجه السرعة.

وشدد تخت روانجي على رفض إيران أسلحة الدمار الشامل، مطالبة بالتنفيذ الكامل، دون انتقائية، لمعاهدات حظر الأسلحة الكيمياوية والبيولوجية، مؤكدا أن بلاده ملتزمة بتنفيذ الاتفاق النووي بشرط تنفيذ الأطراف الأخرى التزاماتها حياله، على أن يتم إلغاء جميع إجراءات الحظر، سريعا.

وجاء كلام تخت روانجي في كلمة ألقاها في لجنة نزع السلاح والأمن الدولي للاجتماع الـ 76 للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة، مشيرا إلى أن قدرات بلاده الصاروخية تأتي في سياق الحقوق المشروعة وبحسب الالتزامات الدولية لبلاده.

وطالب المسؤول الإيراني، المجتمع الدولي، فرض الضغوط على إسرائيل لضمه إلى معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية، كعضو غير نووي، فضلا عن القبول بعمليات المراقبة من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية على أنشطتها النووية. 

سبوتنيك