إيران: كوريا الجنوبية هي من تأخذ أموالنا “رهينة”

طهران/ الأناضول/

اتهمت إيران، الثلاثاء، كوريا الجنوبية بأخذ 7 مليارات دولار من أموالها “رهينة” في مصارفها، استجابة للعقوبات الأمريكية على طهران.

 

جاء ذلك في تصريحات لعلي ربيعي، المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، في ظل أحاديث عن أن احتجاز طهران ناقلة نفط كورية جنوبية الإثنين، يأتي ردا على تجميد سيول في مصارفها أصول من مبيعات النفط الإيراني تبلغ 7 مليارات دولار.

 

والإثنين، أعلن الحرس الثوري الإيراني احتجاز ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية، على خلفية مخالفتها “القوانين البيئية البحرية”، مشيرا الى أنه كان على متنها 7200 طن من “المواد الكيميائية النفطية”.

 

وقال ربيعي: “إذا كان هناك شخص يحتجز رهائن، فإن حكومة كوريا الجنوبية هي التي احتجزت أكثر من 7 مليارات دولار تعود لنا، كرهائن دون جدوى”.

 

وفي 4 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، بدأت الولايات المتحدة بتطبيق الحزمة الثانية من عقوباتها الاقتصادية على إيران، شملت قطاعات الطاقة والتمويل والمدفوعات الدولية والنقل البحري.

 

وتسري العقوبات الأمريكية على المؤسسات المالية الأجنبية، التي تتعامل مع البنك المركزي وبقية المصارف الإيرانية، وتشمل أيضا الشركات المشغلة للموانئ وأحواض بناء السفن وشركات النقل البحري الإيرانية.

 

​​​​​​​وقبل نوفمبر 2018، كانت كوريا الجنوبية تستورد من إيران يوميا نحو 200 ألف برميل من النفط.