اتحاد أرباب العمل يشكل لجانا للتموين والصحة ومراقبة السوق لمواجهة كورونا

(بــيــــــــان)

زين العابدين ولد الشيخ

بعد تسجيل  حالة إصابة  بفيروس كورونا   بالنسبة  لمواطن أجنبي قادم إلي بلادنا، ووعيا  بالتحديات   التي يفرضها   انتشار الفيروس  عبر العالم، واكب   الاتحاد الوطني  لأرباب  العمل  الموريتانيين  محليا هذه  التطورات   باتخاذ   العديد  من الخطوات والتدابير التي  تسعي  لتامين  صحة  العامل   واستدامة  العمل   وترقية المقاولة   وضمان الحفاظ  علي التموين   دون انقطاع  أو ارتفاع  في الأسعار.

 

وللتعاطي مع ذلك وبالتنسيق التام مع السلطات العمومية اتخذ أرباب العمل الموريتانيين جملة تدابير   لاستيعاب هذه التطورات  

 

ودخل الاتحاد في مشاورات متواصلة مع السلطات العمومية المعنية بالملف وتنسيق جهوده مع الشركاء ضمانا لجدية ونوعية الاستجابة.

 

 وفي هذا  السياق  

 

ـ عمد الاتحاد  إلي تفعيل  لجان وهيئات  الاتحاد المعنية  سواء  بالتموين أو  الصحة   وانشأ   لجنة    اليقظة   الاقتصادية  المشكلة   من  أعضاء  من  المكتب  ورؤساء الاتحاديات  المعنية

 

ـ يدعو الاتحاد كل العاملين بالقطاع  الخاص إلي احترام التدابير الصحية   التي توصي بها السلطات  المختصة   في مقرات  العمل   وفي المنازل ، ومواكبة  الجهود المقدرة  التي  تبذلها  السلطات  العمومية   والي تملك  الوعي الصحي  اللازم  بما يفرضه  من حيطة وحذر   للتعاطي  مع هذه  الظرفية  الخاصة.

 

ـ يطمئن   الاتحاد  المواطنين  بتوفر  كل  المواد الأساسية لتموين   السوق  الموريتانية   واستبعاد أية مشاكل  في التموين خلال هذه  المرحلة  كما يؤكد  توفر  المخزون الكافي من هذه  المواد  للمراحل المقبلة  كذلك  ،دون   أية  زيادة  للأسعار ولا نقص  في  الكميات   .

 

ـ  يجدد  الاتحاد عمله الدؤوب من اجل  الحد من  التأثير الصحي  لهذه التطورات علي مواطنينا  وضمان عدم  تأثر التموين والمقاولات والوظائف  بهذه  الانعكاسات.

 

محمد زين العابدين ولد الشيخ أحمد