اعتقال ثلاثة متهمين بقتل الأستاذ الجامعي بحي توجنين

قالت الشرطة الوطنية، السبت، إنها اعتقلت ثلاثة أفراد يشتبه أنهم متورطون في مقتل الأستاذ الجامعي والفقيه والأديب أحمد سالم ولد ألمّا ليل الخميس المنصرم.

وأوضحت صفحة على الفيسبوك تابعة للشرطة الوطنية، أن الإدارة الجهوية لأمن ولاية نواكشوط الشمالية تمكنت من «إلقاء القبض على العصابة الإجرامية التي ارتكبت جريمة قتل ليلة الخميس الماضي بحق المواطن احمد سالم ولد ألمّا».

وأوضحت الصفحة أن العصابة تتكون من ثلاثة أفراد، مكتفية بنشر الأحرف الأولى من أسمائهم، دون أن تكشف أي تفاصيل أخرى.

وأضافت أن العصابة نفذت «عمليتها بعد ترصد المجني عليه، وتحت تأثير المسكرات»، مشيرة إلى أن نفس العصابة «نفذت في نفس الليلة عدة عمليات تلصص وحرابة في أماكن متفرقة من مقاطعة توجنين».

وقالت إن «التحقيق لا يزال متواصلا مع العصابة لتعميق البحث بغية الوقوف على المزيد من عملياتها الإجرامية».

في ذات السياق قال مصدر مطلع إن الشرطة اعتقلت ثلاثة أفراد تشتبه فيهم، ولكنهم ما يزالون تحت تأثير «مخدر قوي».

وكانت الجريمة قد هزت الرأي العام الوطني، وخرج متظاهرون يوم الجمعة يطالبون بتوقيف الجناة وتوفير الأمن وتطبيق الشريعة الإسلامية.

وهذا ن بيان الشرطة كما نشرته على صفحتها بالفيسبوك:

تمكنت الإدارة الجهوية لأمن ولاية نواكشوط الشمالية من إلقاء القبض علي العصابة الإجرامية التي ارتكبت جريمة قتل ليلة الخميس الجمعة الماضي بحق المواطن احمد سالم ولد ألما.

وتتألف العصابة من ثلاثة عناصر .

وقد نفذت عمليتها الإجرامية بعد ترصد المجني عليه وتحت تأثير المسكرات.

كما أنها نفذت في نفس الليلة عدة عمليات تلصص وحرابة في أماكن متفرقة من مقاطعة توجنين،

ولا يزال التحقيق  متواصلا معها لتعميق البحث بغية الوقوف علي المزيد من عملياتها الإجرامية

 

التواصل