افتتاح صالون جديد للنصح و الإرشاد الاجتماعي

الصدى_و م أ /

أشرفت رئيسة جهة انواكشوط السيدة فاطمة بنت عبد المالك أمس الخميس في نواكشوط على انطلاق فعاليات صالون مريم فاضل الثقافي والاجتماعي للنصح والإرشاد ومحاربة المسلكيات الدخيلة والضارة بالمجتمع الموريتاني تحت عنوان: “نبذ العادات الدخيلة والضارة بالمجتمع المسلم”.
وأكدت رئيسة الصالون السيدة مريم بنت فاضل في كلمة بالمناسبة أن المجتمع أصبح يعاني من تفشي مسلكيات سيئة وعادات دخيلة تعمل على تدميره وتهدد استقراره وبقاءه، مبرزة أن تلك العادات تظهر بشكل واضح فيما نشاهده اليوم من غلاء في المهور ومظاهر التبذير والفساد.
وأوضحت أن مسؤولية محاربة هذه العادات الدخيلة تقع على عواتق الجميع ويجب أن يتصدى لها الجميع كل من موقعه.
وأضافت أنه ومن هذا المنطلق نظم الصالون هذه الفعاليات التي ستعالج هذه الظواهر من خلال ثلاثة محاور رئيسية:
⁃ المحور الديني الذي سيقوم من خلاله الأئمة والعلماء بإبراز مواقف الشرع من تلك الظواهر وحكمها وخطورتها والحث على مواجهتها ومحاربتها.
⁃ المحور الاجتماعي ويركز على خطورة تلك العادات على استقرار المجتمع وكيان الأسرة.
⁃ المحور الاقتصادي الذي يتناول من خلاله الاقتصاديون ما ينجم عن تلك العادات من إنهاك المجتمع واستنزاف خيراته وهدر إمكاناته.