الاتحاد المهني ينشر بيانًا توضيحيًا بخصوص تمثيله في تسيير صندوق الدعم العمومي

نشر الاتحاد المهني للصحف المستقلة بيانا يوضح فيه ماتم من ملابسات بشأن تمثيله بعد تغيير مرشح الاتحاد السابق لعضوية لجنة تسيير صندوق الدعم العمومي للصحافة الخاصة .

و حاء البيان التوضيحي كالآتي : 
علمنا في الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا بمحاولة بعض الجهات في وزارة الثقافة تأويل تغيير مرشح الاتحاد السابق لعضوية لجنة تسيير صندوق الدعم العمومي للصحافة الخاصة بمرشح آخر على انه انسحاب او تنازل عن حقه في تمثيل الناشرين للسنة الجارية في عضوية اللجنة، والحقيقة ان ما حدث هو تغيير اسم مرشح الاتحاد بآخر عضو في الاتحاد وذلك لمراعاة كافة العوامل التي قد تلجأ الوزارة الوصية لاعتمادها في اختيار ممثل الناشرين في عضوية لجنة تسيير وتوزيع صندوق الدعم العمومي للصحافة الخاصة، حيث يحظى الاتحاد بأقدمية 27 سنة وبأغلبية مريحة من حيث عدد الأعضاء فضلا عن دعم الأغلبية الساحقة من المنظمات الصحفية لمرشحه لعضوية اللجنة إلى جانب كونه صاحب الأحقية في التمثيل عندما يتم احترام آلية التناوب المعتمدة منذ 2012. 
وعليه يؤكد الاتحاد المهني تمسكه بحقه في التمثيل ويؤكد ان تغيير اسم عضو مرشح بعضو آخر ليس تنازلا ولا انسحابا ويدعو معالي الوزير  الموقر إلى فرض احترام العدالة والانصاف ورفض كل اشكال الانحياز والاصطفاف الذي قد تتبناه اطراف في الوزارة لصالح منظمات صحفية موازية. 
يشدد الاتحاد على أنه لن يتنازل عن حقه في التمثيل في عضوية لجنة تسيير صندوق الدعم العمومي تحت أي ظرف. 

 

نواكشوط بتاريخ 07-10-2020

المكتب التنفيذي