الاحتلال الصهيوني يستعد لنقل 2000 مستجلب من يهود الفلاشا

الصدى – المركز الفلسطيني للإعلام/

كشفت مصادر إعلامية عبرية النقاب عن أن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، تحدث الجمعة مع نظيره الإثيوبي آبي أحمد، وأبلغه بخطط حكومة الاحتلال لنقل 2000 يهودي إثيوبي إلى فلسطين المحتلة.

 

وكتب نتنياهو على حسابه في موقع تويتر: “أطلعت رئيس الوزراء آبي على أني أعتزم إحضار 2000 شخص على الفور من أديس أبابا وجوندار، كجزء من التزامنا بمواصلة هجرة اليهود إلى إسرائيل”.

 

وذكرت صحيفة “يسرائيل هيوم” العبرية، في عددها الصادر اليوم الأحد، أن معظم اليهود الإثيوبيين البالغ عددهم 13 ألفا، يرغبون في الانتقال إلى دولة الاحتلال، وكثير منهم لهم أقارب في الدولة  العبرية.

 

ويعيش نحو 145 ألف يهودي إثيوبي في معاناة داخل دولة الاحتلال، جراء المعاملة العنصرية لهم، من الطوائف اليهودية الأرثوذكسية، الذين يدعون أن الإثيوبيين المستجلبين مسيحيين وليسوا يهودا.

 

ويوجد في دولة الاحتلال نحو 145 ألف مستجلب يهودي من أصل إثيوبي، تم استجلابهم في عمليات خاصة للاحتلال في الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، ويشكون من العنصرية، فيما  تشكك  الجماعات اليهودية  الأرثوذكسية المتطرفة  في يهوديتهم وتدعي أن بعضهم  مسيحيون وليسوا يهودا.