الامارات تصنع المستقبل من المريخ / محمد عبد الرحمن المجتبى

محمد عبد الرحمن المجتبى /رئيس التحرير

حققت دولة الامارات العربية المتحدة الثلاثاء الماضي إنجازا عمليا وحضاريا غير مسبوق عربيا ولا إسلاميا ، وحتى على المستوى العالمي يعد محققوه على أصابع اليد الواحدة ، بحيث تحجز الامارات بكل جدارة واستحقاق كرسيها الدائم كخامس دولة في العالم تصل للكوكب الأحمر.

أنه حدث لا يصدق ، من سيصدق أن العرب في خضم ما يحاصرهم من أزمات وكوارث وتخلف و و و… يصلون لكوكب المريخ ؟، ومن يصدق أن البحث العلمي العربي يصل فجأة لهذا المستوى المتطور ؟

نعم لا شك أنها خطوة سارة ، و لا شك أنه إنجاز تاريخي وحضاري رائع  سيرقى بالإمارات وبكل العرب لمصاف الدول المتطورة ، في الوقت الذي يراد لنا كدول وكشعوب أن ننشغل طيلة الوقت في مهاترات وانشغالات تبعدنا عن حركة التاريخ وقد تخرجنا لا قدر الله من حيز الجغرافيا ..

 نعم قررت الامارات برؤية قادتها الذين لا يعرفون نهاية للانجازات ، والذين تمكنوا من بناء دولة من أرقى البلدان أصبحت اليوم تضاهي كبريات المدن العالمية ، وتبهر بنهضتها التنموية والاقتصادية والثقافية كل شعوب العالم – قررت هذه الامارات – أن لا تتصالح مع المخدة ، وأن لا تستمتع بنشوة أي انجاز إلا بقدر ما  يحفزها لإنجاز جديد برؤية أعمق وبمرامي أنبل وأسمى.

اليوم تهدي الإمارات للعرب إنجازها الرائع والجميل ، بل تفخر بكونه إنجازا عربيا ، وهي بذلك تمسح بعض غبار مشهدنا الضبابي الذي يريد له البعض أن ينغمس أكثر في المزيد من الضبابية والظلامية والجهل و التخلف والتطرف ورفض الآخر ، الأمر الذي يجعلنا كعرب لا نبارح مربع التخلف الفكري والحضاري..

بيد أن الرؤية الاماراتية المنفتحة على القلوب والعقول المستنيرة ، المتوثبة لمعانقة الحضارات الإنسانية المتطورة ، المتعطشة للعلم والعمل ، هذه الرؤية هي التي جعلت الامارات ترسم بصمة العرب على الكوكب الأحمر، لتعلن من هناك أن لا حدود لطموحها وأن الرحلة بدأت من هنا من كوكب الارض وتحديدا من  أرض الامارات أرض العرب لتتواصل من هناك من كوكب المريخ غزوا لكل الكواكب والفضاءات

إنه حدث تاريخي يستحق الاشادة والتقدير من كل العرب ، خاصة من النخب المنشغلة بوقائع وإيقاع واقعنا العربي المأزوم لولا بعض البوارق التي تبرقها الإمارات من حين لآخر في عتمة ليلنا العربي البهيم ..

 

المصدر : الصدى الاسبوعية الصادربة بتاريخ 04رجب 1442هـ الموافق  15/02/2021