البنك المركزي يقدم توضيحا حول ملابسات عملية الاختلاس الأخيرة (بيان)

البنك-المركزي-الموريتاني-1.jpg

قدم البنك المركزي توضيحا حول ملابسات اختلاس مبلغ كبير من العملة الصعبة من خزائنه،مشيرا الى أن العملية تم اكتشافها بعد تفتيش مفاجئ قام به لواحد من صناديقه الفرعية حيث اعترفت المسؤولة عنه بارتكابها لعملية الاختلاس ،التي اسفرت عن فقدان 935و200 اورو و558675 دولار امريكي ،واضاف بيان البنك ان القضية الان بيد القضاء بعدى شكوى تقدم بها ضد المعنية وكل من له صلة بالعملية ..

 

وشدد البيان على أن البنك  سيتحرك بالسرعة والصرامة والشفافية المطلوبة لمعرفة جميع المتورطين المحتملين في هذا الاختلاس، والتطبيق الصارم للعقوبات الإدارية المنصوص عليها على كل من يثبت تواطؤه من العمال أو تفريطه أو تهاونه في مسؤولياته.

 

معترفا في الوقت ذاته بالنواقص في نظام الرقابة الداخلية تم استغلالها لتنفيذ هذه العملية، وأعلن للرأي العام «اتخاذ التدابير الضرورية لتعزيز تأمين الموجودات النقدية في الصندوق، والحد من المخاطر المرتبطة بالتعامل مع النقود»