الجزائر تسعف موريتانيا بشاحنات محملة بالخضروات..بعد أزمة معبر الكركرات

بدأت الجزائر بتسيير قوافل من الشاحنات المحملة بالخضروات إلى موريتانيا، بالتزامن مع أزمة معبر الكركرات التي أدت إلى وقف حركة الشاحنات القادمة من المغرب.
وانطلقت هذه الشاحنات من الأراضي الجزائرية قبل عدة أيام، ووصلت إلى مدينة الزويرات اليوم السبت (31 أكتوبر 2020).
ويشهد السوق الموريتاني نقصا حادا في الخضروات بفعل أزمة الكركرات، ما أدى إلى ارتفاع الأسعار ونفاد بعض هذه الخضروات من السوق بشكل كلي.
وقبل نحو عامين أعلن عن افتتاح أول معبر حدودي بين موريتانيا والجزائر، وحضر حفل تدشين المعبر وزيرا داخلية البلدين حينها أحمدو ولد عبد الله ونور الدين بدوي.
ويسعى البلدان إلى تعزيز التبادل التجاري بينهما، وتم مؤخرا تسيير قوافل تجارية عن طريق هذا المعبر تحمل بضائع مختلفة.

تكنت