الجيش الوطني يشيد مستشفى ميدانيا بساحة الاتحادية الوطنية لكرة القدم لاستقبال حالات كورونا

بدأت وحدات من الجيش الوطني اليوم العمل على تشييد مستشفى عسكريا ميدانيا بساحة الاتحادية الموريتانية لكرة القدم ، و ذلك  لاستقبال الحالات المحتملة فيروس كورونا ،

وبدأت فرق من الجيش نصب عدد من الخيم التي ستحتوي المستشفى الميداني و ذلك في ظل الموجة الثانية للفيروس التي تشهدها البلاد ، حيث سجلت المصالح الصحية في البلاد  ارتفاعا كبيرا في عدد حالات الإصابة خلال الأيام الأخيرة ، بالإضافة إلى تسجيل عدة وفيات .

ويعمل المستشفى على إجراء الفحوصات للحالات المشتبه فيها ، و تقديم الإرشادات الطبية لها بما فيها الحجر و تقديم الإسعافات. 

و كان نفس المستشفى الميداني قد تم نصب خيامه في الموجة الأولى للفيروس ، في ساحتي ملعب ملح و ملعب شيخا بيديه التابع للاتحاد الموريتانية لكرة القدم  ، قبل أن يتم طيها بحكم تراجع الجائحة و تماثل جميع الحالات للشفاء .