الخارجية تخلد اليوم العالمي للمتوسط

الصدى_و م أ /

نظمت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، اليوم الخميس بمقر الأكاديمية الديبلوماسية في الوزارة، حفلا لتخليد اليوم الدولي للمتوسط الذي تحتفل به بلادنا على غرار دول الاتحاد من أجل المتوسط.
وتميز الحفل بكلمة للسفير الأمين العام للوزارة السيد أحمد ولد سيد أحمد ولد إج بين فيها أن هذا اليوم تقرر تخليده كعيد للاتحاد المتوسطي خلال المنتدى الإقليمي، منوها إلى أنه من الصدف أن يصادف الاحتفال به ذكرى عيد الاستقلال الوطني.
وأشار إلى أن إقرار هذا العيد جاء لتثمين الثقافة المتوسطية الغنية المؤسسة على قيم الحوار الثقافي والتعاون الإيجابي المتعدد الأطراف.
وبين أن موريتانيا استجابت لهذا التوجه المتوسطي منذ إطلاق مسار برشلونة سنة 1995 حيث ظلت تولي اهتماما لهذا المنتدى الذي أصبح فيما بعد يسمى الاتحاد المتوسطي الذي هي عضو مؤسس فيه.
وعلى هامش الحفل نظمت الوزارة طاولة مستديرة حول التوجه المتوسطي لموريتانيا شارك فيها إلى جانب طاقم الوزارة عدد من الدبلوماسيين السابقين.
حضر الحفل مستشارون ومكلفون بمهام بديوان وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج وعدد من المديرين المركزيين، كما حضره ممثلون عن الدول الأعضاء في الاتحاد المتوسطي.