الدبلوماسي ولد لبات ينجح في سحب الشكوى التي أدت إلى سجن ابن أخيه

نجحت وساطة قام بها وزير الخارجية الأسبق والدبلوماسي الدولي محمد الحسن ولد لبات في طي صفحة ابن شقيقه الحسن لبات الذي حكم عليه بالسجن سنة نافذة في قضية تدوين تتعلق بالبنك المملوك لرئيس اتحاد أرباب العمل الموريتانيين السيد زين العابدين ولد الشيخ أحمد.

و بحسب ما ذكرت وكالة التواصل  فبعد ساطة الدبلوماسي الموريتاني لكبير قرر البنك بتعليمات من مالكه رجل الأعمال زين العابدين سحب الشكوى من الصحفي المدون الحسن لبات المحكوم عليه بالسجن سنة نافذة في هذا الملف.