الدكتور السيد ولد أباه ينعي فقيد الفكر العربي الدكتور خير الدين حسيب

رحل إلى دار البقاء المفكر والسياسي العراقي البارز خير الدين حسيب الوزير الأسبق ومؤسس مركز دراسات الوحدة العربية  في بيروت الذي احتضن الفكر العربي بمختلف اتجاهاته خلال الأربعين سنة الأخيرة.

ربطت صلة قوية به منذ بداية التسعينيات ونظمت له رحلة تاريخية إلى جامعة نواكشوط سنة ١٩٩٣ في عهد رئيسها الأسبق محمد الحسن ولد لبات أفضت إلى برنامج طموح لزيارة كبار المفكرين العرب إلى الجامعة بالتعاون مع منتدى الفكر والحوار الذي كان يرأسه الاخ الغالي الفقيد احمد الوافي رحمه الله.

نشر المركز كتابا تعريفيا هاما عن موريتانيا في التسعينيات اعددته مع بعض الزملاء ،كما نشر أطروحات متميزة لجامعيين موريتانيين من بينهم حماه الله ولد السالم ومحمد سعيد ولد أحمدو.

حضرت ندوات عديدة للمركز وعرفت عن قرب صرامة الرجل وقدرته الفائقة على التنظيم وحرصه على استقلالية المركز الذي اداره منذ تأسيسه إلى تقاعده قبل ٤ سنوات  كما حضرت اجتماعات عديدة لمجلس أمناء المركز منذ تشريفي بعضويته قبل سنوات .

رحم الله الفقيد.  تعازينا لجميع أصدقاء المركز ومتابعيه، وانا لله وانا اليه راجعون

 

المصدر: صفحة الدكتور السيد ولد اباه على الفايسبوك