الرئيس غزواني يتفقد الوحدات الأمنية المكلفة بتأمين العاصمة نواكشوط الساعة الرابعة فجرا

قام الرئيس محمد ولد الغزواني فجر اليوم الإثنين بزيارة تفقد مفاجئة للوحدات الأمنية المكلفة بحماية وتأمين العاصمة نواكشوط

ورافق الرئيس في هذه الزيارة الأولى من نوعها كل من وزير الداخلية وقادة الأسلاك الأمنية والعسكرية

وتأتي هذه الزيارة على خلفية الارتفاع المذهل للجريمة في العاصمة حيث سجلت حالات متعددة من القتل بالاضافة للسرقة والاعتداء على المنازل والمحلات التجارية ، الأمر الذي سبب حالة من الذعر في أوساط السكان خاصة بعد حادثة القتل البشعة التي تعرض لها الاستاذ محمد سالم ولد ألما قبل أيام

هذا وقد تداولت وسائل الاعلام المحلية ووسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع صورا للرئيس غزواني سحر الليلة الماضية وهو يجوب شوارع النواكشوط للوقوف على الحالة الأمنية وحث السلطات الامنية والعسكرية على رفع مستوى التأهب من أجل تأمين المواطنين وممتلكاتهم

 

وظهر في الصور إلى جانب الرئيس ولد الغزواني، وزير الداخلية محمد سالم ولد مرزوك،و وزير الدفاع حنن ولد سيدي وقائد أركان الحرس الوطني الفريق محمد الشيخ ألمين ، وكذلك قائد أركان الدرك الوطني اللواء عبدالله ولد أحمد عيشه  بالإضافة إلى المدير العام للأمن الفريق مسقارو ولد سيدي.