الصحافة الأجنبية : ولد امخيطير غادر سجن نواذيبو وسيطلب اللجوء في بلد أوروبي

الصدى – نقلا عن الصحراء

اهتمت الصحافة العالمية بالمحاكمة التي انتهت بإطلاق سراح كاتب المقال المسيء محمد الشيخ ولد امخيطير وقد ترجمنا بعض القصاصات الاخبارية التي تناولت الحدث.

فقد اختار صحيفة لموند Le monde الفرنسية أن تعنون تغطيتها للموضوع بعنوان: “المدون المتهم بالردة ينجو من عقوبة الإعدام”، حيث قالت “إن هذا الحكم ينهي كابوسا قضائيا لولد امخيطير استمر لأربع سنوات حيث سيخرج هذا المسلم الثلاثيني حرا بعد أن كان قد حكم عليه بالإعدام”.

ونقلت الصحيفة عن المحامين رضاهم التام عن هذا الحكم الذي جاء رغم الحملة التي وصفتها الصحيفة ب “المسعورة” في بعض وسائل الإعلام وبعض الأحزاب السياسية.

صحيفة كوريير دلاسيرا Corriere della Sera الإيطالية تناولت الموضوع أيضا في مقال بعنوان “الإفراج عن مدون محكوم بالإعدام” وقالت “إن ولد امخيطير قد غادر سجن نواذيبو بعد حكم محكمة الاستئناف بسجنه لسنتين وتغريمه”.

وتابعت الصحيفة “إن ولد امخيطير سيغادر البلاد إلى السنغال حيث يتوقع أن يطلب اللجوء في بلد أوروبي” حسب تعبير الصحيفة.

صحيفة جون آفريك Jeune Afrique تناولت الموضوع بدورها قائلة “إن حكم المحكمة قابلته عاصفة من الرفض من قبل المطالبين بإعدام ولد امخيطير الذين حضروا بكثافة في قاعة المحكمة” مستعرضة في مقال مطول مسار القضية بدء من اعتقال ولد امخيطير يناير عام 2014.

 

المصدر : الصجراء