الكويت: إطلاق الصواريخ الحوثية على السعودية اعتداء جبان يستهدف أمن الخليج

الصدى – متابعات/

وزير الخارجية الشيخ الدكتور احمد ناصر المحمد مترئسا اجتماع فريق التحضير لعودة المواطنين الى البلاد

أعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية عن إدانة واستنكار الكويت الشديدين للجريمة النكراء التي تمثلت بإطلاق صواريخ على مدينتي الرياض وجازان في المملكة العربية السعودية الشقيقة.

وقال المصدر، إن هذا الاعتداء الجبان لا يستهدف أمن المملكة وسلامة شعبها الشقيق فقط وإنما أمن منطقة الخليج واستقرارها وامعانا بانتهاك قواعد القانون الدولي في الوقت الذي يسخر فيه العالم جهوده لمواجهة كارثة انتشار وباء كورونا.

 

‏وأكد وقوف الكويت التام إلى جانب الشقيقة السعودية وتأييدها في كل ما تتخذه من اجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها داعيا الله سبحانه وتعالى أن يحفظ المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق من كل سوء.

من جهة أخرى، ترأس وزير الخارجية الشيخ الدكتور احمد ناصر المحمد في مقر الأمانة العامة اجتماعا لفريق عمل التحضير لعودة المواطنين في الخارج الى البلاد.

وحضر الاجتماع الذي عقد في مقر امانة مجلس الوزراء بقصر السيف في وقت متأخر من مساء اول من أمس رئيس مجلس جمعية الهلال الاحمر الكويتية الدكتور هلال الساير.

وقالت وزارة الخارجية في بيان، إن الاجتماع تناول الإجراءات العاجلة المتعلقة بالتعامل مع الأولويات الملحة لمواجهة أزمة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد وتداعياتها.

وبين البيان أن الاجتماع ناقش التنسيق القائم بين الجهات المعنية بالدولة تجاه تنفيذ الخطط والبرامج المخصصة لعمليات إعادة المواطنين الكويتيين من الخارج وضمان سلامتهم.

ويضم فريق العمل كبار المسؤولين في وزارات الخارجية والمالية والداخلية والصحة والدفاع وممثلي الإدارة العامة للطيران المدني والهلال الأحمر الكويتي والجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات.