المترشح برام الداه اعبيد يترأس مهرجانا انتخابيا في ازويرات

الصدى – وما/

أكد المترشح لرئاسيات يونيو 2019 السيد برام الداه اعبيد أنه يخوض معركة فاصلة ضد نظام جائر نهب خيرات البلاد وأفلس الشركات وشرد المواطنين على حد وصفه.

 

وأوضح المترشح في كلمة خلال مهرجان انتخابي نظمته إدارة حملته على مستوى ولاية تيرس زمور مساء أمس الأربعاء في ازويرات ضمن فعاليات الحملة الدعائية الممهدة لاقتراع 22 يونيو الجاري، أنه يعول كثيرا على سكان مدينة ازويرات في مؤازرته بل ومشاركته في معركته من أجل تحرير الشعب الموريتاني من خلال تصويتهم له يوم الاقتراع .

 

وأشار إلى أنه رفض كل أنواع الاغراءات من مناصب سامية وأموال ومنازل فاخرة من أجل مصلحة الشعب على حد تعبيره ، متعهدا في حالة فوزه لساكنة ازويرات ومن خلالهم للمواطنين الموريتانيين وخاصة طبقة العمال بتشكيل مجلس إدارة للشركة الوطنية للمعادن( اسنيم ) يكون جل أعضائه من عمالها ويوكل إليهم مهمة تسييرها باعتبارهم الطبقة المثلى للنهوض بالشركة ولرفع الظلم والاضطهاد عن العمال.

 

وقال:”إنه في حالة اختياره لمنصب رئيس الجمهورية سيعمل على توسيع فضاء الديمقراطية بحيث تعم العدالة والمساواة بين فئات الشعب .

 

وكان المترشح أجرى توقفات في الطريق بين أطار وازو يرات، شملت شوم وأفديرك حيث حث مناصريه على ضرورة التعبئة والتحسيس من أجل ضبط طريقة التصويت والتثبت من رقم المترشح وشعاره و التوجه بكثرة إلى مكاتب الاقتراع يوم 22 يونيو الجاري والتصويت له.