المجلس الأعلى للبحار يطلق حملة لتنظيف الشاطئ

الصدى_و م أ /

أطلق المجلس الأعلى للبحار في موريتانيا بالتعاون مع بلدية تفرغ زينة اليوم السبت من مجمع “باهاماس” السياحي، حملة لتنظيف الشاطئ البحري في إطار تخليد اليوم العالمي للمحيطات الذى تخلده المنظمة الأممية كل عام.
وقد بدأت فرق تابعة للبلدية مجهزة بأدوات جمع الأوساخ انتشارها على خط يصل طوله عدة مئات من الأمتار على الشاطئ.
وأوضح عمدة بلدية تفرغ زينة السيد الطالب عبد الرحمن المحجوب، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أن الهدف من هذه الحملة هو تنظيف شواطئنا والمحافظة عليها، مؤكدا أهمية الحملة في صحة المواطن.
وبدوره أشار رئيس المجلس الأعلى للبحار السيد محمد محمود داهى إلى أهمية هذ النوع من الحملات التنظيفية لحماية الشواطئ البحرية من كافة أنواع النفايات والتلوث البيئي.
وأضاف أن الحملة تأتي في إطار تخليد اليوم العالمي للمحيطات الذي تخلده المنظومة الأممية كل سنة، شاكرا البلدية على تعاونها في هذه الحملة، وداعيا الجميع إلى المساهمة فيها لإنقاذ محيطنا وحمايته.