المصارف العربية” يحذر من تأثير كورونا على الاقتصاد.. وصندوق النقد يواجه الفيروس بـ50 مليار دولار

الصدى – متابعات/

انطلقت الجمعة فعاليات منتدى رؤساء إدارات المخاطر في المصارف العربية بالغردقة.

وحذر وسام فتوح الأمين العام لاتحاد المصارف العربية من أن فيروس كورونا المستجد سيضر بنمو الاقتصاد العالمي، مطالبا بضرورة احتواء تداعيات هذا الفيروس سريعا وآثاره الاقتصادية، خاصة أن ينتشر على نطاق أوسع.

ومن جهة أخرى، قالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستالينا غورغييفا، إن المنظمة ستقدم 50 مليار دولار كمساعدة طارئة لمساندة البلدان في مواجهة آثار تفشي فيروس كورونا.

وقالت غورفييفا إن الصندوق يعتقد أن التصرف بعجلة لزيادة قدرة النظم الصحية في كل مكان هو أمر مهم للغاية، مضيفة أنها تريد أن ترى “تدابير مصممة للاستجابة لما قد يكون له تأثير أعمق على الشركات والأسر”.

وأضافت أن هناك الكثير من عدم اليقين في الاقتصاد العالمي إذ من غير الواضح كم سيستمر تفشي المرض.

وكانت مجموعة البنك الدولي أعلنت أيضًا يوم الثلاثاء عن حزمة أولية تصل قيمتها إلى 12 مليار دولار كدعم فوري لمساعدة الدول الأعضاء في مواجهة الآثار الصحية والاقتصادية لفيروس كورونا.

وأودى الفيروس حتى الآن بحياة أكثر من 3،200 شخص حول العالم، وأصاب أكثر من 95 ألف في أكثر من 75 دولة.