المهرجان الدولي للشباب بالمغرب يختتم فعالياته بمشاركة إماراتية متميزة

الصدى – متابعات/

اختتم، أمس، منتدى الفن والإبداع المغربي دورته السابعة من المهرجان الدولي للشباب المبدع، التي حملت اسم الشاعر والإعلامي الإماراتي خالد الظنحاني، وأقيمت في مدينة مكناس بالمملكة المغربية، تحت شعار: “من أجل تعزيز الأخوة الإنسانية والسلم العالمي”.

وقد حلت دولة الامارات العربية المتحدة ضيف شرف على المهرجان حيث شارك الوفد الاماراتي في تقديم الفعاليات الثقافية التي تعزز سبل التواصل الثقافي والأدبي بين البلدين، وتميز المهرجان هذا العام بتوسعه وانفتاحه على الثقافة الإماراتية، فقد قدمت أوراق عمل وقصائد وموسيقى من دولة الإمارات، شارك فيها أعضاء الوفد الذي حضر إلى المغرب برئاسة الشاعر والاعلامي خالد الظنحاني وعضوية كل من الروائية الدكتورة وفاء أحمد العنتلي، والأكاديمية هدى الدهماني، والفنان أحمد الشريف “سيل المطر”، والباحث سعيد الدهماني، والشاعر عمر بن قلالة العامري، والشاعرة دلال جويد.

بدأت فعاليات المهرجان بتكريم الشاعر خالد الظنحاني لجهوده المميزة في دعم التواصل الثقافي والأدبي على المستويين العربي والدولي، حيث قدمت الشاعرة المغربية سميرة جودي كلمة تضمنت قراءة في تجربة ومسيرة الشاعر الظنحاني الإبداعية، تلا ذلك أمسية شعرية وموسيقية مميزة شارك فيها عدة شعراء، وهم: دلال جويد وعمر بن قلالة وسعيد الدهماني.

أما اليوم الثاني للمهرجان، فقد شهد توقيع مذكرة تفاهم بين مؤسسة الرّخ الإماراتية للنشر ومنتدى الفن والإبداع المغربي، تهدف إلى تعزيز التعاون الثقافي في المجالات الثقافية المتعلقة بالتراث الثقافي والأدب، والفنون، والصناعات الثقافية والإبداعية ودعم الشباب والموهوبين في القطاع الثقافي.  

واختتمت الفعاليات بتقديم أمسية ثرية عن الثقافة الإماراتية ودورها في التواصل الثقافي مع بلدان العالم كون دولة الإمارات من الدول المرحبة بمختلف الجاليات حيث يعيش على أرضها أكثر من مئتي جنسية مختلفة. تلاها حفل موسيقي أحياه الفنان الإماراتي سيل المطر الذي قدم مجموعة مميزة من أغنياته.. كما تم تقديم الدروع والأوسمة التقديرية للمشاركين في الفعاليات.

وبدوره، عبر الشاعر خالد الظنحاني عن تقديره لمبادرة المنتدى بإطلاق اسمه على الدورة السابعة للمهرجان الدولي للشباب المبدع، مشيراً إلى أهمية التواصل الحضاري الذي يسهم في تعزيز الوعي ونشر القيم الثقافية التي تدعم التسامح والسلام وتبرز المواهب وتوسع انتشارها.