الموت يُغيّب الطبيب و الدبلوماسي الفلسطيني عزت شحرور مراسل الجزيرة في الصين

الصدى – وكالات

عزت شحرور مراسل قناة الجزيرة في الصين

غيب الموت السبت الصحفي والدبلوماسي الفلسطيني عزت شحرور، إثر نوبة قلبية مفاجئة في العاصمة الصينية بكين.

ويعمل شحرور مراسلاً لقناة (الجزيرة) القطرية في الصين منذ عام 2002، حيث يعيش مغترباً في تلك البلاد منذ 30 عاماً.

وبحسب (القدس) يعتبر المرحوم دبلوماسياً سابقاً، حيث عمل في سفارة فلسطين لدى كوريا الشمالية في الفترة من 1987 حتى 1990، وانتقل بعدها للعمل في سفارة فلسطين لدى جمهورية لاوس حتى عام 1993، قبل أن يعود إلى بكين مرة أخرى ويواصل عمله مسؤولاً إعلامياً ومتحدثاً باسم السفارة الفلسطينية لدى الصين، قبل أن يلتحق بالجزيرة.

شحرور ولد في 22 يوليو/ تموز 1962 في مخيم النيرب للاجئين الفلسطينيين شمال سوريا، من أسرة تعود أصولها إلى قرية ترشيحا الفلسطينية التي تعرف باسم “عروس الجليل”، وكانت الأسرة قد هاجرت لسوريا إبان النكبة الفلسطينية عام 1948.

وتلقى شحرور تعليمه الابتدائي والإعدادي في مخيم النيرب بمدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وحصل على شهادته الثانوية عام 1981 من ثانوية الشهيد محمود أبو الحسن، والتحق بعدها ببعثة لمنظمة التحرير الفلسطينية لدراسة الطب في الصين.

وتخرج الفقيد من جامعة الصين للعلوم الطبية في مدينة شنيانغ (شمال شرق البلاد) عام 1987، وسافر إلى كوريا الشمالية وحصل على شهادة دراسات عليا في الطب الشرقي من جامعة بيونغ يانغ للطب عام 1989، ثم عاد إلى الصين ليحصل على شهادة اختصاص وممارسة الطب التقليدي الصيني من جامعة الطب والعقاقير الصينية ببكين عام 1994.