الهيئة الوطنية للمحامين الموريتانيين تستنكر الاعتداء على المرابطين بالمسجد الأقصى

أصدرت الهيئة الوطنية للمحامين بيانا أعلنت فيه استنكارها للاعتداء الأرعن على المرابطين في المسجد الأقصى المبارك، ودعت كافة المسلمين وكل الشرفاء المدافعين عن حقوق الإنسان والشعوب في العالم إلى الدفع باتجاه الوقف الفوري لهذه الاعتداءات

وقالت الهيئة في بيان توصلنا بنسخة منه، إنها تشد على أيدي المؤمنين المرابطين ببيت المقدس وبأكناف بيت المقدس وتعلن مناصرتها المطلقة واللا مشروطة للقضية الفلسطينية العادلة، وفي محورها قضية القدس عاصمة فلسطين الأبدية

بيان

نظراللإعتداءات الصهيونية الغاشمة الأخيرة على المرابطين العزل في المسجد الأقصى المبارك، وما صاحب ذلك من انتهاك لحقوق الإنسان، واعتداء على الصائمين القائمين العزل، في حلقة من حلقات محاولة تدنيس أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

فإن الهيئة الوطنية للمحامين الموريتانيين:

1 -تستنكر هذا الاعتداء الأرعن وتدعو كافة المسلمين وكل الشرفاء المدافعين عن حقوق الإنسان والشعوب في العالم إلى الدفع باتجاه الوقف الفوري لهذه الاعتداءات.

2 – تعلن مناصرتها المطلقة واللامشروطة للقضية الفلسطينية العادلة، وفي محورها قضية القدس عاصمة فلسطين الأبدية.

3  – تشد على أيدي المؤمنين المرابطين ببيت المقدس وبأكناف بيت المقدس، ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم أو خالفهم حتى يأتي أمر الله وهم على ذلك.

 

والله الموفق

نواكشوط بتاريخ 8 مايو 2021

النقيب/ابراهيم ولد أبتي