الوزيرة بنت التقي : البرنامج الانتخابي الأول لفخامة الرئيس يأخد مساحة كبيرة للتكفل بالمحتاجين

الصدى – و م أ /

وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة الاستاذة ميمونة بنت التقي

لات مجلس الوزراء اليوم الخميس أوضحت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة في شرحها لمضمون البيان ان الحكومة ومنذ البرنامج الانتخابي الأول لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز وهي تأخد مساحة كبيرة للتكفل بالمحتاجين على كل المستويات وخاصة التكفل بالمرضى المحتاجين واللذين لم يكن لدى الكثير منهم تكفل واضح كالتكفل بالمرضى المرفوعين للعلاج بالخارج الذين أصبحت لديهم مخصصات مالية ومنح مساعدة، إضافة إلى التكفل بمرضى الفشل الكلوي واللذين تتكفل الدولة بهم وببعض التحليلات .

 

وأضافت أنها قدمت لرئيس الجمهورية أثناء اجتماع مجلس الوزراء توضيحات بهذا الخصوص بداية من إنشاء خلية لمتابعة المرضى وإقرار مخصصات لهم وإنشاء خلية لتحديد المعوزين وتعزيز قاعدة البيانات ، مشيرة إلى أن الوزارة تتكفل بالمعوزين الذين لديهم رفع رسمي من المجلس الصحي للخارج وتعطيهم منحة مالية .

 

وأشارت إلى عدد المرضى المرفوعين الى الخارج سنة 2009 وصل الى 417 ومن ثم اصبح يتناقص والحمد لله إلى أن وصل إلى 92 شخصا سنة 2017 وذلك نتيجة توفير الكثير من الخدمات التي كان يتم الرفع لها أواقتصر الرفع على الأمراض المستعصية لدى الأطفال كجراحة القلب المفتوح أو بعض المرضى المصابين بأورام خبيثة.