الوزير الأول يسلم الوزراء الجدد رسائل التكليف الخاصة بهم

الصدى_و م أ /

ترأس الوزير الأول السيد محمد ولد بلال مسعود اليوم الجمعة بالوزارة الأولى في انواكشوط ملتقى للوزراء والمفوضين المعينين بموجب التعديل الوزاري الذي تم يوم 26 مايو 2021.
وقد بدأ الوزير الأول بتهنئة المعنيين على الثقة التي وضعها فيهم فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، متمنيا لهم النجاح في المهام المسندة إليهم. وقدم لهم بهذه المناسبة جملة من التوجيهات الهادفة إلى مساعدتهم على القيام بهذه المهام على أكمل وجه.
وشدد في هذا المضمار على ضرورة أن يضعوا نصب أعينهم في المقام الأول المرجعيات الأساسية التي يقوم عليها العمل الحكومي، وفق الرؤية الاستراتيجية التي وضعها فخامة الرئيس في برنامجه الانتخابي والتي تم تنزيلها في بيان السياسة العامة للحكومة وفي الاستراتيجيات وخطط العمل القطاعية، وفي رسائل التكليف الوزارية، بالإضافة إلى استراتيجية النمو المتسارع والرفاه المشترك.
وأكد من جهة أخرى على ضرورة العمل على إعطاء دفع قوي لوتيرة إنجاز المشاريع والبرامج الحكومية المرسومة ومواصلة الإصلاحات الهيكلية والتنظيمية الضرورية لتطوير العمل وتحسين أداء الإدارة استجابة للتطلعات الملحة للمواطنين التي هي جوهر تعهدات فخامة رئيس الجمهورية.
وحثهم، في سبيل تحقيق ذلك على العمل بروح الفريق المتماسك والمتضامن، وتكريس سنة التشاور والتحلي بروح المسؤولية والجدية، واحترام النصوص والمساطر المعتمدة ومراعاتها في كل ما يقومون به من أنشطة وأعمال.
وطالبهم في هذا الصدد بتسخير الموارد البشرية والمادية الموضوعة تحت تصرفهم لخدمة أهداف التنمية الوطنية والرفاه للبلاد والتكفل بحاجات ومطالب المواطنين وذوي الأوضاع الهشة منهم خاصة، تجسيدا لرؤية وبرنامج فخامة رئيس الجمهورية.
وقد تم خلال هذا اللقاء، تسليم الوزراء والمفوضين المعينين رسائل التكليف الخاصة بهم؛ كما تم تزويدهم بكل الوثائق المرجعية التي تؤطر كل جوانب العمل الحكومي. كما استمعوا إلى عروض قدمها أعضاء ديوان الوزير الأول حول متطلبات وآليات تنسيق وتقييم العمل الحكومي، ومسار إعداد النصوص القانونية، ومستخرجات الزيارات الميدانية التي قام بها معالي الوزير الأول شهري ابريل ومارس الماضيين لمختلف القطاعات الوزارية.