انطلاق اشغال مجلس الشراكة بين موريتانيا والمجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا

الصدى – متابعات /

انطلقت اليوم الجمعة بقصر المؤتمرات في نواكشوط اشغال مجلس الشراكة بين موريتانيا والمجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا الذي يضم خبراء من الجانبين.

 

ويرمي هذا اللقاء الذي يدوم يوما واحدا الى التوصل الى خارطة طريق بين موريتانيا وهذه المجموعة من اجل اقامة تعاون فني بين خبراء البلدين اضافة الى تسهيل التبادلات التجارية والاقتصادية ومواءمة النظام الجمركي مع القوا نين المطبقة في دول مجموعة غرب افريقيا ومراجعة المنظومة القانونية لتتلاءم مع القوانين المطبقة من طرف مجموعة هذه البلدان.

 

وأشاد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدكتور إسلكو ولد احمد ازيدبيه لدى افتتاحه اشغال المجلس وذلك بحضور وزيرة التجارة والصناعة والسياحة السيد الناها بنت حمدي ولد مكناس .بالتعاون المتميز القائم بين موريتانيا والمجموعة الاقتصادية لغرب افريقيا بقيادة نيرة من قادة الدول لصالح سكان المنطقة واقتصاداتها .

 

وابرز وزير الخارجية العناية التي يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للشراكة مع دول غرب افريقيا وتجسيد تعاون مثالي بين الجانبين مشير ا الى ان هذه الاهمية تجسدت في مسار انطلق قبل فترة من طرف الفاعلين ويتوج اليوم باعتماد الاتفاق بين الجانبين .

 

وبدوره اعرب وزير الشؤن الخارجية والتعاون والتكامل الافريقي من التوغو السيد روبرت دوسي الرئيس الدوري للمجموعة ارتياحه للظروف الحسنة التي جرت فيها اعمال المجلس.

 

ودعا موريتانيا الى تسريع العمل من اجل استعادتها لمكانتها اللائقة بها بين المجمعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا باعتبارها عضوا مؤسسا.

 

واضاف ان اتفاقية الشراكة الموقعة اليوم بين موريتانيا والمجمعة ستمسح لرجال الاعمال الموريتانيين بتصدير منتجاتهم الى بلدان المجمعة ابتداء من شهر يناير 2019.

 

ووقعت على هامش اشغال مجلس الشراكة بين موريتانيا ودول غرب افريقيا اتفاقية في مجال النقل الجوي من طرف وزير النقل والتجهير السيد محمد عبد الله ولد أوداع ووزير الشؤون الخارجية والتعاون والتكامل الافريقي السيد روبر دوسو من التوغو وذلك بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون ووزيرة التجارة والصناعة والسياحة والمدير العام لشركة موريتانيا للطيران.

 

كما توجت اشغال المجلس بتوقيع تقرير يتضمن جملة من النقاط توصل اليها الخبراء من الجانبين.

 

وقد اصدر السادة الوزراء في ختام الاشغال ملتمس تأييد ومساندة لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز قرأه رئيس اللجنة الاقتصادية لدول غرب افريقيا السيد مارسل سوزار، من خلال ما بذله من جهود كبيرة من اجل دفع عجلة تنمية القارة الافريقية في جو آمن ومستقر.