بشرى سارة .. بعد آمريكا والصين وألمانيا…شركة فرنسية تعرض “أول دواء” لعلاج مرضى كورونا

الصدى –سكاي نيوز عربية /

نقلت وكالة “فرانس برس”، الأربعاء، أن مجموعة سانوفي الدوائية الفرنسية تعرض دواء بلاكنيل المضاد للملاريا لمعالجة 300 ألف مصاب بفيروس كورونا.

 

وأعلنت مجوعة “سانوفي” أن “بلاكنيل”، الدواء المضادّ للملاريا الذي تنتجه، برهن عن نتائج “واعدة” في معالجة مرضى بفيروس كورونا المستجدّ، وبالتالي فهي مستعدّة لأن تقدّم إلى السلطات الفرنسية ملايين الجرعات منه.

 

وقال متحدّث باسم المجموعة لوكالة “فرانس برس” إنه على ضوء النتائج المشجّعة لدراسة أجرتها على هذا الدواء فإن “سانوفي تتعهد وضع دوائها في متناول فرنسا وتقديم ملايين الجرعات، وهي كمية يمكن أن تتيح معالجة 300 ألف مريض”، مشدّداً في الوقت نفسه على أن المجموعة مستعدة للتعاون مع السلطات الفرنسية “لتأكيد هذه النتائج”.

 

والثلاثاء تجاوز عدد الوفيات بفيروس كورونا 7900 حالة حول العالم، بينما اقترب عدد الإصابات من 200 ألف مصاب.

 

وأقرت الصين، الثلاثاء أيضا، إجراء التجارب السريرية على أول “لقاح” يتم تطويره لمكافحة فيروس كورونا الجديد، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على تجارب مماثلة في الولايات المتحدة.

 

الصين تقر استخدام أول لقاح لكورونا في تجارب سريرية

وأورد تقرير نشرته صحيفة الشعب اليومية، أن الصين أجازت إجراء التجارب السريرية على أول لقاح تطوره لمحاربة فيروس كورونا.

 

وأضاف التقرير أن فريق الباحثين الذي يعمل على التجارب، يقوده الدكتور تشين واي، من أكاديمية العلوم الطبية العسكرية في الصين.

 

آمريكا.. تحديد موعد أول جرعة تجريبية كلقاح لكورونا

وفي سياق متصل أعلن مسؤول أميركي أنه سيتم الكشف، الاثنين، عن أول جرعة تجريبية كلقاح محتمل لفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وذلك في خبر سار للعالم أجمع.

 

 

وقال المسؤول، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، لأسوشيتد برس، إن المشارك الأول في التجربة السريرية سيتلقى اللقاح التجريبي الاثنين لأن التجربة لم تعلن بعد.

 

كما لفت إلى أن المعاهد الوطنية للصحة تمول التجربة التي تجري بمنشأة أبحاث في ولاية واشنطن شمال غربي الولايات المتحدة.

 

يشار إلى أنه بحسب مسؤولي الصحة العامة، فإن التحقق بشكل كامل من صحة أي لقاح محتمل سيستغرق من عام إلى 18 شهراً.

 

 

وحتى الآن، أودى فيروس كورونا بحياة نحو 6512 شخصاً في العالم منذ ظهوره في ديسمبر الماضي، كما سُجلت نحو 169086 إصابة في 139 دولة ومنطقة منذ بداية انتشار الوباء.

 

إلا أن عدد الإصابات المشخصة لا يعكس الواقع بشكل كامل إذ إن معايير تعداد الإصابات وفحوص تشخيص فيروس “كوفيد-19” تختلف بحسب البلد.