تجار سوق المواد الغذائية يدخلون في إضراب احتجاجًا على الأسعار التي أقرتها الحكومة

دخل تجار سوق المواد الغذائية في منطقة اكلينيك وسط العاصمة نواكشوط في إضراب عن العمل صباح اليوم الجمعة، احتجاجا على قائمة الأسعار التي أقرتها الحكومة.
ويقول التجار إن الحكومة تدفعهم إلى الخسارة، مؤكدين أن الأسعار المفروضة للبيع أقل من أسعار الشراء.
وتجمهر ملاك محلات البيع بالجملة أمام السوق رافضين فتح محلاتهم أمام الزبناء، كما طالبوا الحكومة بالتفاوض مع الموردين لخفض الأسعار قبل فرضها على الموزعين.
وأغلقت فرق حماية المستهلك التابعة لوزارة التجارة أمس الخميس عددا من المحلات في سوق المواد الغذائية، فيما يقول التجار إن الوزارة فرضت عليهم دفع غرامات دون توضيح أسبابها.

الأخبار