تدشين توسعة لقسم الإنعاش التابع لمركز الاستطباب في مدينة انواذيبو

الصدى_و م أ /

دشنت اليوم الجمعة في مدينة انواذيبو التوسعة الجديدة لقسم الانعاش التابع لمركز الاستطباب الجهوي بنواذيبو، كما تم تركيب التجهيزات والمعدات التي تضمن التكفل باصحاب الحالات المستعجلة وغرف الانعاش.
ويأتي هذا الإنجاز في إطار التعاون بين قطاع الصحة ومنظمة الصحة العالمية ضمن سياق تنفيذ مقاربة السلطات العمومية الهادفة الي التكفل باصحاب الحالات المستعجلة والإنعاش بالمنشآت الصحة العمومية.
وأكد المدير العام لمركز الاستطباب بانواذيبو السيد المختار ولد احمود بهذه المناسبة أهمية توسعة قسم الأشعة الذي سيمكن من التكفل باصحاب الحالات المستعجلة والانعاش.
وأضاف ان هذه المعدات والتجهيزات المقدمة من طرف منظمة الصحة العالمية تتمثل في ثماني (8) اسرة وثلاث (3) اجهزة تنفس اصطناعي وجهاز للفحص الدقيق وسيارة اسعاف، مشيرا الي ان ذلك يدخل في إطار تنفيذ مقاربة السلطات العمومية للتكفل باصحاب الحالات المستعجلة والانعاش.
من جانبها السيدة خديجة افاي ممثلة منظمة الصحة العالمية ثمّنت التعاون بين هيئتها والحكومة الموريتانية منبهة الي أهمية ما تقوم به السلطات الموريتانية لدعم المرضى والتكفل باصحاب الحالات المستعجلة والانعاش.
يذكر ان فرقة فنية بين قطاع الصحة ومنظمة الصحة العالمية أشرفت علي تركيب الأجهزة وتدريب العناصر العاملة بالقسم التابع لمركز الاستطباب الجهوي بنواذيبو.