ترحيل الدبلوماسي الليبي الذي عبث بالسفارة الفلسطينة

أفادت مصادر شديدة الاطلاع لــ”التواصل” أن الدبلوماسي الليبي الذي اقتحم مباني سفارة فلسطين في نواكشوط قبل أيام  قد تم ترحيله ظهر الجمعة إلى ليبيا وذلك دون توضيح لدوافع عمليته التي نفذها

وكان دبلوماسي ليبي يداوم بالسفارة الليبية في نواكشوط ويمثل  حكومة بلاده في الهيئة القضائية لاتحاد المغرب العربي قد اقتحم السفارة الفلسطينية في نواكشوط في ساعة متـأخرة من مساء الاثنين 19 أكتوبر الجاري وعبث بمحتويات مكتب السفير الفلسطيني ماجد محمد هديب وسكرتاريته قبل أن يدخل إلى المطبخ لإحراق السفارة حيث تدخلت وحدة من الحرس الوطني لتوقفه قبل تنفيذ عمليته حيث جاءت بطلب من حراس السفارة  

وأفادت مصادر التواصل إن التحقيقات الأولية مع الدبلوماسي الليبي أكدت أنه لم يكن متوازنا، ولكن تم ترحيله إلى بلاده، فيما لم يعرف ما إذا كان تم ترحيل الأردنيين اللذين كانا برفقته حين نزل من السيارة لاقتحام السفارة الواقعة قرب مباني وزارة الخارجية.

 

التواصل