تظاهرة أمام قصر العدل للمطالبة باسترجاع أموال العشرية و خفض الاسعار وتوفير الأمن

شارك عشرات المواطنين القادمين في معظمهم من “گزرة الشباب” في تظاهرة أمام قصر العدل بنواكشوط الغربية حملت لافتات تطالب “باسترجاع الأموال التي نهبت في العشرية المنصرمة” فيما تحدث اغلب المواطنين المشاركين فيها عن مطالبهم “بخفض الأسعر وتوفير الأمن” حيث “يواجهون اللصوص باستمرار ليلا ونهارا” كما يعانون من “ارتفاع غير مسبوق في اسعار السلع الاستهلاكية لدرجة ان العديد من الأسر لا تجد قوت يومها”.
وخلافا لتصريحات المواطنين تحدث بعض المنظمين عن ان هؤلاء يريدون “استرجاع أموال الشعب التي جرى نهبها وتحويلها إلى عقارات وتحويلات مالية في الداخل والخارج” مثل المتحدث ولد ابراهيم. 
وبدا أن أغلب المشاركين في التظاهرة لا يعرفون شيئا عن الشعارات التي اعدها المنظمون في اللافتات حيث ركزت مطالبهم، كما سلف، على خفض الأسعار وتوفير الأمن والحد من معاناة المواطنين الفقراء الذين لا يجدون قوت يومهم حسب تعبير اغلب المشاركين، فيما ركزت تصريحات المنظمات على “استرجاع الأموال المنهوبة خلال العشرية المنصرمة”. 

التواصل