توقيع اتفاقية تعاون بين موريتانيا و المجلس الأعلى لرجال أعمال الشرق الأوسط

الصدى_و م أ /

وقعت مديرة وكالة ترقية الاستثمار في موريتانيا السيدة عيشتا لام اليوم الخميس في انواكشوط ابروتوكول تعاون مع رئيس المجلس الأعلى لرجال أعمال الشرق الأوسط في تركيا، السيد أحمد يبرودي.
وتهدف هذه الاتفاقية إلى دعم الاستثمارات في موريتانيا ما بين الشركات التركية والموريتانية.
وأوضحت مديرة وكالة ترقية الاستثمار في كلمة بالمناسبة أن توقيع هذا البروتوكول بين موريتانيا، وهذه المجموعة يرمي إلى تسهيل تبادل المعلومات واستقبال المستثمرين المحليين من تركيا ومن الشرق الأوسط بهدف زيارة موريتانيا.
وأضافت أن دور وكالة ترقية الاستثمار هو تشكيل واجهة لإعطاء كل المعلومات الضرورية المتعلقة بفرص الاستثمار بهدف جعل البلد واجهة تستقطب رجال الأعمال.
وبدوره قال رئيس المجلس الأعلى لرجال أعمال الشرق الأوسط في تركيا، إن المجلس قام بزيارة لعدد من أعضاء الحكومة وبحثوا الكثير من فرص الاستثمار في موريتانيا، مضيفا أن البلدين تربطهما روابط تاريخية، وبينهما عوامل مشتركة كثيرة وهناك فرص كبيرة وواعدة للاستثمار في موريتانيا.
وأشار إلى أن الزيارة التي يقوم بها وفد المجلس، لموريتانيا مكنت من توقيع مجموعة من البروتوكولات مع مجموعة من المؤسسات وتفاهمات أولية تمثل الحجر الأساس لمجموعة من الاستثمارات الواعدة والجيدة.
وشكر رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني على ضمان نجاح هذه الزيارة التي تعتبر مرحلة تاريخية في تطوير الاستثمارات في موريتانيا.
وأضاف أن المجلس سيقوم بانجاز فكرة مشروع استثماري كبير (محفظة غذائية) يتم بتمويل من جهات خاصة من تركيا ومن غيرها، مضيفا أن هذا المشروع سينجز في الأراضي الموريتانية وبالخبرات والآلات والإدارة التركية، وبأحدث ما توصل له العلم في الصناعة الزراعية وسيشمل الثروة الحيوانية.
وأشار إلى أن هذا المشروع ينقسم إلى جانبين، جانب سيغطي الاحتياجات من الخضر والفواكه في موريتانيا والمنطقة المجاورة، والجانب الآخر هو استثمار في الثروة الحيوانية، مؤكدا أن هذا المشروع سيكون متكاملا ويغطي حاجة موريتانيا ويصدر للخارج.