توقيع اتفاقية تكفل بالمرضى المحتاجين و خاصة المسجلين لدى جهة نواكشوط

الصدى_و م أ /

وقعت رئيسة جهة انواكشوط السيدة فاطمة بنت عبد المالك والمدير العام لمركز الاستطباب الوطني السيد حماه الله ولد الشيخ زوال اليوم الأربعاء في انواكشوط اتفاقية شراكة للتكفل بالمرضى المحتاجين وخاصة المسجلين في السجل الاجتماعي للجهة.
وتهدف الاتفاقية إلى التكفل بعلاج المرضى المحتاجين والحاصلين على ضمان اجتماعي من جهة انواكشوط.
وأكدت رئيسة لجنة العمل الاجتماعي بجهة انواكشوط السيدة عيشة الحاج جالو في تصريح صحفي أنه بموجب هذه الاتفاقية تتكفل جهة انواكشوط ب50% من تكاليف علاج المرضى المستهدفين، فيما يتكفل مركز الاستطباب الوطني ب50% الباقية.
وقالت إن الاتفاقية تأتي لمواكبة الجهة في برنامجها التنموي للسياسات العامة للحكومة والهادفة إلى تقريب الخدمات من المواطنين والتكفل بعلاج المرضى والمحتاجين.
وثمنت بالمناسبة الضمان الصحي والاجتماعي الذي أطلقه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني في الأسابيع الماضية.
وبدوره بين المستشار الإعلامي في مركز الاستطباب الوطني السيد لكبيد ولد أحمدو أن الاتفاقية تتنزل في إطار الجهود الرامية إلى تقريب الخدمات الصحية من المواطنين والتكفل بالمرضى المحتاجين والحاصلين على ضمان اجتماعي من جهة انواكشوط.
وأضاف أن الاتفاقية مكملة لجهود السلطات العمومية وفق برنامج فخامة رئيس الجمهورية والسياسة العامة لوزارة الصحة في التكفل بالمرضى والمحتاجين.
وتجدر الإشارة إلى أن جهة انواكشوط سبق أن وقعت اتفاقيات شراكة مماثلة مع مركز الاستطباب للأم والطفل ومستشفى الشيخ زايد.