جهة نواكشوط تبدأ في التحضير لتوسعة شبكة المياه بالترحيل

مواصلة لسياسة جهة نواكشوط الرامية إلى توفير الماء الشروب في الأحياء الطرفية للمدينة، تم زوال اليوم عقد اجتماع تحضيري للانطلاقة الفعلية لبدء أشغال توسعة شبكة المياه في الترحيل بالقطاع 17 بمقاطعة الرياض، في جزئها الأخير والبالغ طوله 20 كلم خطي من الأنابيب مختلفة الأقطار.
 وقد حضر الاجتماع كل من المؤسسة المنفذة للأشغال ومكتب المراقبة، إلى جانب  طاقم مشروع جهة نواكشوط الحضري للولوج للمياه والصرف الصحي (المرحلة 2)، الممول من طرف مدينة لوزان السويسرية والرابطة الدولية للعمد الفرانكفونيين.
وعند استكمال هذه الأشغال خلال الأشهر القليلة القادمة، تكون بذلك جهة نواكشوط قد غطت كامل القطاع 17 إلى جانب القطاع 16 بشبكة المياه والربط المجاني لساكنة المنطقة.
كما تجدر الإشارة إلى أن التحضير جار الآن للمرحلة الموالية من المشروع، والبالغة 150 كلم خطي من الأنانيب، والتي ستستفيد منها أحياء الترحيل بمقاطعة توجونين، مع التوصيل المجاني لكافة الأسر بتلك الأحياء.