جهة نواكشوط تحتفي بتخرج 40 سيدة في مجال تصميم و خياطة الملابس

الصدى_و م أ /

احتضن مقر جهة انواكشوط اليوم الثلاثاء حفلا لتخرج دفعة من النساء المتخصصات في مجال تصميم وخياطة الملابس الرجالية، تحت شعار: “المرأة تعانق الإبداع”.
ويدخل هذا الحفل المنظم من طرف الجمعية الموريتانية لترقية الصناعة التقليدية والحرف بالتعاون مع جهة انواكشوط في إطار الاحتفالات المخلدة للعيد الدولي للمرأة.
وقد استفادت الخريجات التي يبلغ عددهن 40 امرأة من 6 مكائن خياطة مقدمة من طرف جهة انواكشوط لمساعدتهن على إنشاء محلات لتصميم وخياطة الملابس الرجالية.
وأوضحت رئيسة جهة انواكشوط، السيدة فاطمة بنت عبد المالك، في كلمة بالمناسبة، أن الجهة ستساهم في دعم كل المبادرات النسوية التنموية مساهمة منها في تعزيز الدور التنموي للمرأة وتمكينها.
وأشارت إلى الدور الذي يمكن أن تساهم به هذه التكوينات الحرفية في مجال محاربة الفقر ودعم طبقات المجتمع الهشة.
أما رئيسة الجمعية الموريتانية لترقية الصناعة التقليدية والحرف، السيدة آمنة بنت ديون، فقد أشارت إلى الدور المحوري الذي يلعبه التكوين في المساعدة على ولوج الفئات الهشة لسوق العمل.
وشكرت جهة انواكشوط على دعمها للجمعية في مختلف أنشطتها التكوينية الهادفة إلى النهوض بالإبداعات والمهارات والحرف سعيا لمكافحة الفقر والبطالة والتهميش.
وشكرت المتحدثة باسم الخريجات، السيدة فاطمة بنت محمد، الجمعية الموريتانية لترقية الصناعة التقليدية والحرف، وجهة انواكشوط، على هذه التكوينات التي مكنت الخريجات من اكتساب خبرات في مجال خياطة وتصميم الملابس، مشيرة إلى أن هذه التكوينات ستساعد الخريجات على ولوج سوق العمل.